التخطي إلى المحتوى

وجهت عدد من مدارس الثانوية، تحذيرا إلى الطلاب المتغيبين عن الدراسة الذين تخطوا نسبة الغياب المقررة بشكل قانوني، حيث أرسلتت إنذارات لهم وذلك قبل استكمال الإجراءات القانونية واستخراج قرارات فصل نهائي لتجاوزهم نسب الغياب المقررة.

تحذير عاجل من التعليم لأولياء الأمور قبل فصل هؤلاء الطلاب

وطالبت المدارس، أولياء أمور الطلاب الذين تخطوا نسب الغياب القانونية، بالحضور إلى المدارس لتقديم عذر قانوني عن غيابهم ذويهم قبل صدور القرار النهائي أو عمل إجراءات إعادة القيد، واستمرار قيدهم في صفوفهم الحالية.

وشدد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، خلال الاجتماع مع وكلاء الوزارة، على ضرورة تنفيذ كافة الآليات التي تحافظ على انضباط سير العملية التعليمية ومنها تفعيل الغياب الإلكتروني للطلاب وحصر يومي للغياب في المراحل التعليمية المختلفة.

وقال وزير التعليم خلال اجتماعه، أنه لا يوجد أي مجال للتراخي في غياب الطلاب في المدارس، والعمل على خطة لجذب الطلاب للحضور في المدارس وذلك في ضوء الإجراءات المختلفة التي اتخذتها الوزارة، مثل تطبيق اليوم الرياضي والثقافي وذلك بالتعاون مع وزارتي الشباب والرياضة والثقافة بهدف اكتشاف الطلاب الموهوبين والمبدعين.

ووجه وزير التعليم إلى مواصلة تنفيذ فترات المشاهدة للقنوات التعليمية التي تضم أكثر المعلمين تميزا، بالإضافة إلى تنفيذ مجموعات الدعم المدرسي والتي تضم أيضا معلمين أكفاء متميزين للتدريس بها، وذلك بهدف دعم الطلاب في كافة الصفوف لتكون بديلة عن الدروس الخصوصية.

وأشار حجازي إلى أنه من الضروري مواصلة الإعلان داخل كافة المدارس عن المواد التعليمية والتدريبية التي تتيحها الوزارة من خلال موقعها الرسمي على أن يكون ذلك بشكل مجاني، حيث تتضمن المواد شرحا وأسئلة واختبارات وروابط لفيديوهات تعليمية لكافة المناهج التعليمية، والتي تسعى لمساعدة الطلاب في جميع أنحاء المحافظات على التحصيل الدراسي وتحسين مستواهم العلمي.

قد يعجبك أيضا

  • تطور مفاجئ بشأن رحيل أحمد زيزو إلى الشباب السعودي
  • مفاجأة.. بيراميدز يخطف ابن الأهلي بعد رحيله رسميا
  • صلاح جديد.. لاعب مصري ينضم لصفوف ليفربول الإنجليزي
  • اللاعب لم يمانع.. الزمالك يتحرك لضم حريف الأهلي
  • ألذ مشروب هيدفيك في الشتاء.. تناول كوب من السحلب الساخن يوميًا وشاهد النتيجة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *