التخطي إلى المحتوى

أكد مساعد الرئيس الروسي يوري أوشاكوف، أن حجم التجارة بين موسكو وبكين، ارتفع بمقدار الربع تقريبًا خلال الثمانية شهور الأولى من هذا العام.


وقال أوشاكوف – في تصريحات أوردتها وكالة أنباء “تاس” الروسية – “إن الصين هي شريكنا التجاري الرئيسي”.. مؤكدًا أن حجم التجارة الثنائية ارتفع بنسبة 24.3% في الفترة من يناير إلى أغسطس من هذا العام؛ ليصل إلى 141.5 مليار دولار.


وأشار المسؤول الروسي إلى أن موسكو وبكين تتحركان بثبات وبشكل هادف نحو الهدف الذي طرحه قادة البلدين، وهو الوصول إلى حجم مبيعات يبلغ 200 مليار دولار.


يذكر أن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف صرح في شهر سبتمبر الماضي بأن موسكو وبكين لديهما فرصة للوصول إلى مستوى من حجم التبادل التجاري يبلغ قيمته 200 مليار دولار بحلول نهاية هذا العام، موضحًا: “لقد لوحظ نمو كبير في حجم التجارة الثنائية بين البلدين خلال الآونة الأخيرة. وقد زاد بمقدار الثلث لمدة عامين على التوالي”.


كما أكد أنه “مع الأخذ في الاعتبار التوسع الديناميكي لتبادلاتنا الاقتصادية هذا العام، وقبل الموعد المحدد، سنكون قادرين على إنجاز المهمة التي حددها زعيمي البلدين لرفع حجم التجارة الصينية الروسية إلى 200 مليار دولار بحلول عام 2024”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *